موقع الروائي والمؤرخ والباحث عادل بشتاوي

أصل الكلام: لسانا العاربة والعربية وأصولهما الجنينية في عصر الحجر: كتاب المفاجآت اللغوية بامتياز

كشفت أبحاث متعمقة مستمرة منذ نحوعشر سنوات في مباني كلام أهل جزيرة العرب وبعض مناطق شرق افريقيا أن لكلام العربية أصول تنتمي إلى وقت متقدم من عصر الحجر وأن الكلام الثلاثي في الكتب الدينية والمعاجم ومؤلفات اللغويين كافة ليس أصل الكلام، كما هو شائع على نطاق تاريخي واسع، وإنما النوى اللغوية الثنائية التي انحدرت منها الثلاثيات. وفي المعاجم جميعاً، قديمها وحديثها، ألوف اللفظات الرباعية والخماسية لكن أبحاث كتاب أصل الكلام كشفت أن الرباعيات ليست رباعيات صحيحة، كما هو شائع، بل لفظات مؤلفة من أصلين ثنائيين متماثلين أو مختلفين، فيما لا يبدو أن كلام العربية يتضمن الكلام الخماسي الصحيح. ويبدو من مقارنة ما يتوافر في المصادر اللغوية العربية بالآكادية والكنعانية واليمنية القديمة أن حروف العربية تتضمن أربعة حروف ليست من الحروف الأصلية هي الثاء والذال والضاد والظاء، وأن معظم قواعد العربية قواعد اصطناعية ابتكرها اللغويون والمعجّمون في القرون الهجرية الأولى وأضاف بعضهم إلى مكانز العربية الأصلية ألوف اللفظات المُخترعة وساهموا في إحداث شرخ دائم بين المحكيات العريقة والفصيح المستولد..

صدر مجلد أصل الكلام عن دار أوثر هاوس (بريطانيا-الولايات المتحدة) في أيلول (سبتمبر) 2013 وهو المجلد الثاني من كتاب الأصول الكبير، ويضم نحو 500 صفحة  تتضمن عدداً كبيراً من الجداول والمخططات والرسوم والصور التي تدعم المادة البحثية للمجلد. وسترفع أجزاء من المجلد الجديد إلى موقع “كتاب الأصول” أولاً بأول، كما بدأ توزيع ورقة اكاديمية بالانكليزية لأهم محاور أبحاث المجلد الثاني لفائدة المهتمين باللغات القديمة الذين لا يتقنون العربية جيداً.

Origin of Arabic Numerals الأسس الطبيعية لحضارة العرب موقع كتاب أصل الكلام بالانكليزية موقغ كتاب أصل الكلام بالعربية

الأمة الأندلسية الشهيدة

تتجلّى مأساة الأمّة الأندلسية الشهيدة في انقطاعها عن باقي الأمتين العربية والإسلامية خلال صدامها مع إسبانيا في مرحلة من بين أكثر مراحل التاريخ إضطراباً. وسيطر الصراع بين العثمانيين ومعظم الأوروبيين، بمن فيهم الإسبان، على أحداث القرنين السادس عشر والسابع عشر، إلا أن عين الإسبان، واسلحتهم أيضاً، كانت موجهة إلى الفرنسيين الواقفين للتوسع الإسباني بالمرصاد، وإلى البرتغاليين سعياً وراء فرصة يُمكن اقتناصها لأخذ بلدهم الصغير، وإلى عرب المغرب لاعتماد بعض مدن الساحل المغاربي نقاط دفاع متقدمة ضد العثمانيين، ثم جاءت حركة الإصلاح الديني اللوترية وبدأت تهدد ممالك إسبانيا في هولندا وألمانيا.

ولقد خرجت قشتالة من معركتها العسكرية ضد الأندلسيين بانتصار كبير، لكنها خرجت من معركتها الحضارية والدينية مع الأندلسيين بهزيمة كبيرة. وبعد 100عام من الاضطهاد والتنصير القسري والنهب المنظّم لم تستطع إسبانيا إقناع الأندلسيين بأن كاثوليكية القشاتلة أفضل من الإسلام، وبأن اللغة القشتالية أكثر تعبيراً من العربية، وبأن لحم الخنزير أفضل من لحم الضأن، وبأن السروال القشتالي أفضل من السروال الأندلسي، وبأن مسح المؤخرة بورقة أفضل من غسلها. واختارت إسبانيا طوال 100عام تجاهل اخفاقها لكنّها اعترفت بهذا الاخفاق في النهاية فعادت ولجأت إلى الحل الوحيد الذي تعرفه جيداً وهو القضاء العضوي على خصومها بالقتل أو التغريب. باختصار كانت قشتالة عملاقاً عسكرياً فيما الأندلسيون أقزاماً، لكنها كانت قزماً حضارياً جديراً بالاحتقار في عيون الأندلسيين الذين نظروا دائماً إلى القشاتلة كمستعمرين احتلوا أرضهم ولم يتمكّنوا من غرناطة إلا بالخديعة والمكر (انظر  معالجة الدكتور محمود السيد الدغيم:  دراسة تاريخية موثقة عن نكبة المسلمين في الأندلس – بتنسيق بي دي اف).

دراسات أندلسية الأندلسيون المواركة تاريخ سقوط الأندلس غاليري صور الأندلس والخرائط التاريخية

تاريخ الظلم الأميركي… لكأنّ ظلم الأنظمة العربية

إن الجانب المظلم يقيم مع الجانب المضيء في النفس البشرية الواحدة. وكان الدكتور جيكل في رواية ستيفنسون الشهيرة يعرف هذه الحقيقة جيداً لكن حب الاستطلاع دفعه إلى إخراج الجانب المظلم المتمثل بالمستر هايد. واستذوق جيكل المكاره التي يحبها هايد وصار أسيره لأنه صار أسير لذة القوة التي يقدمها هايد، ولم يعد يستطيع العودة إلى طبعه الأول. إن هايد بالنسبة لروري هو بوش وغيره من الرؤساء الذين نصروا الديكتاتورية في بلاد العرب على الديمقراطية والقهر على الحرية، لكن هايد بالنسبة للأميركيين المخضرمين الذين يعرفون مكاره بلادهم في ما وراء البحار هو السياسة الأميركية الخارجية لهذا يقول الداعية الأميركي لحقوق الإنسان رامزي كلارك: ”السياسة الخارجية الأميركية أكبر جريمة منذ الحرب العالمية الثانية.“ أما الأميركيون الذين قرأوا تاريخ الأمم فقد استوقفتهم سيرة الأمبراطورية الرومانية فرأوا فيها التناقض الذي يرونه في أميركا فأطلقوا على هايد الأميركي اسم ”الأمبراطورية“ وعلى جيكل الأميركي اسم ”الجمهورية“ ولم يستخدمها المؤلف في هذا الكتاب إلا في هذا السياق لأن الأمبراطورية الرومانية، على مكارهها، كانت صاحبة حضارة، ومعظم التشويه الذي لحق بتاريخها نتاج جهد مؤرخي المسيحية.

شباب أميركيون بالملايين نصروا ربيع العرب ودافعوا عن حقوقهم، وملايين أكثر منهم لا يعرفون تاريخهم جيداً ويجهلون ما تفعله الإدارات الأميركية باسمهم لكن يجب أن يعرف الأميركيون أن الضحية العراقية الناظرة إلى هايد لا ترى وجه جيكل. ولا يرى عشرات الملايين من ضحايا السياسة الخارجية الأميركية في معظم أنحاء العالم الوجه الآخر لأميركا إلا في السينما. أما خارج السينما فهناك هايد الأميركي الذي عبر حدود أميركا القائمة على مساحات شاسعة من أراضي الهنود الحمر والمكسيكيين واستعمر بورتو ريكو واحتل كوبا وقتل مليون مسلم في الفلبين وثلاثة ملايين ضحية في فيتنام ومليوني ضحية في كمبوديا ولاوس وقصف ليبيا وهاجم لبنان مرتين ودعم أطول ظلم متواصل عرفه شعب في العصر الحديث وهو ظلم الشعب الفلسطيني على يد الإسرائيليين في فلسطين.

تاريخ الظلم العربي البوابة البابلية (الفصل 11 من كاب تاريخ الظلم الاميركي) عرض كتاب تاريخ الظلم العربي الربيع العربي

كتب ومحتوى للتحميل

admin-ajax5_edited-1

قراءات وعروض

admin-ajax5

شعر

15 - 1 (1)

كتب المؤلف

header_L2

استعرض مقالات الموقع

admin-ajax3